منتدى البتار الساطع

السلام عليكم .. نعرفكم بأنه سوف يتم إغلاق المنتدى لعدم تفرغ الشيخ البتار .. ونرجوا ان تسامحونا على التقصير .. نتمنى للجميع الشفاء والعافية ... إدارة المنتدى . كلمة المدير


هنا تستطيع أن تقدم كلمة إهداء لمن تريد


العودة   منتدى البتار الساطع > قسم الطب البديل > قسم الحجامة ... علم له أصول

قسم الحجامة ... علم له أصول خير ما تداويتم به الحجامة .. ( كيف تصبح حجاما ..! )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-11-2012, 09:02 AM
مسلمة مسلمة غير متواجد حالياً
مشرفة قسم "العقيدة أولاً "
 


افتراضي الحجامة ..... والمواضع التي أحتجم فيها النبي صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم

الحجامة ..... أصل من أصول الطب النبوي

السلام عليكم و رحمة الله و بكراته
بسم الله و الصلاة و السلام على نبينا محمد صلى الله عليه وآله و صحبه و سلم أما بعد :

نعم الحجامة النبوية أصل من أصول الطب النبوي المعجز المؤيد بالوحي من عند الله خالق البشر العالم بكل ما ينفع و يضر البشر ، فقد ذكر لنا القرآن و السنة المطهرة الشيئ الكثير من أمور العلاج سواء الروحي و النفسي و العضوي ..... .

فالحجامة هي من أفضل و أطيب و أخير و أحسن العلاج لكثير من الأمراض العصرية المزمنة المعروفة و المنتشرة بين الناس ... .

فالحجامة تقوم على تنقية الدم من الشوائب و الأخلاط الرديئة

عكس الفصد أو التبرع بالدم و هو أقرب إلى الفصد من الحجامة فالتبرع يسحب من الشريان الرئيسي من الدم العميق بعكس الحجامة فهي تسحب من الدم السطحي فتنقي الدم .

حين يشتكي أي مريض من الناس يذهب للمستشفي للعلاج أول حاجة يعملونها على طول فحص الدم لتحديد نوعية المرض ، سبحان الله فالحجامة متعلقة بالدم فلا بد من التشريط البسيط السطحي على الجلد فهي تسحب الدم الموجود تحت الجلد من البدن مباشرة الدم السطحي و ليس الدم العميق .

فهناك نوعين من الحجامة و إن يسر الله مستقبلا سوف نتكلم عن الحجامة التي إحتجمها النبي صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم و أنها الحجامة بالتشريط حين قال عن الشفاء فذكر و شرطة محجم .

فالحجامة لها تأثير قوي جدا و إجابي لكثير من الأمراض المزمنة مثلا :
ضغط الدم النرتفع و المنخفظ
السكر المرتفع و المنخفط
الرماتزيوم بأنواعه
زيادة الدهون أو مايسمى الكرسترول
زيادة الأملاح بالدم ( اليورك أسد )
ألآم الظهر بأنواعه ( الدسك ، عرق النسا ، ألآم الرقبة )
الجلطات بأنواعها بالذات الجديدة منها
الصداع النصفي أو الشقيقة
ألآم الساقين و غيرها من الأعراض ......... .

يبقي علينا التصديق و القبول بما جاء به نبينا محمد صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم ( إن في الحجم شفاء ) متفق عليه

المواضع التي أحتجم فيها النبي صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم



من خلال الأحاديث الصحيحة نجد المواضع الصحيحة التي أحتجم فيها النبي صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم ، فالنبي صلى الله عليه وآله و صحبه و سلم لا يختار إلا الأصح و الأسلم و الأفضل و الأيسر منه ، و نجد ذلك في حياته الشخصية حتى الأكل و الطعام و الشراب و قد أستغل اليهود ذلك عليهم لعنة الله حيث تم وضع السم في الشاة التي أكل منها و قد وضعوا السم بالذات في الكتف حيث كان صلى الله عليه و آله و صحبه وسلم يفضل الكتف و أعلى الظهر على غيره لسهولة الهظم و الأكل ، إذا كان صلى الله عليه و آله و صحبه و سلم يختار من الطعام الأفضل فكيف به في العلاج و الدواء .

و لابد من أن هذه المواضع التي أحتجم فيها النبي صلى الله عليه و آله و صحبه وسلم هي من أخير و أطيب و أفضل المواضع ( و ما ينطق عن الهوى إن هو وحي يوحى )

مواضع الحجامة التي ورد أن نبينا محمد صلى الله عليه وسلم احتجمها

روى البخاري عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ احْتَجَمَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم فِي رَأْسِهِ وَهُوَ مُحْرِمٌ مِنْ وَجَعٍ كَانَ بِهِ بِمَاءٍ يُقَالُ لَهُ لُحْيُ جَمَلٍ وَقَالَ مُحَمَّدُ بْنُ سَوَاءٍ أَخْبَرَنَا هِشَامٌ عَنْ عِكْرِمَةَ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم احْتَجَمَ وَهُوَ مُحْرِمٌ فِي رَأْسِهِ مِنْ شَقِيقَةٍ كَانَتْ بِهِ.

وعن أبي هريرة أن أبا هند حجم النبي صلى الله عليه وسلم في اليافوخ من وجع كان به ، وفي رواية أنّ رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم احتجم فوق رأسه وهو يومئذ محرم ، وفي رواية احتجم رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم وهو محرم بلَحي جمل في وسط رأسه ، " أي ما فوق اليافوخ فيما بين أعلى القرنين " .

اليافوخ : عظم مقدم الرأس

وعند أبي داود وابن ماجة عَنْ أَنَسٍ أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم احْتَجَمَ ثَلاثـا فِي الأَخْدَعَيْـنِ وَالْكَاهــِلِ ( الاخدع عرق جانب الرقبة والكاهل بين الكتفين ، والأَخْدَعانِ: عِرْقان خَفِيّانِ في موضع الحِجامة من العُنق ).
وعند أحمد عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ احْتَجَمَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم فِي الأَخْدَعَيْنِ وَبَيْنَ الْكَتِفَيْن.

وعند ابن ماجة في سننه عَنْ جَابِرٍ أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم سَقَطَ عَنْ فَرَسِهِ عَلَى جِذْعٍ فَانْفَكَّتْ قَدَمُهُ قَالَ وَكِيعٌ يَعْنِي أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم احْتَجَمَ عَلَيْهَا مِنْ وَثْءٍ .
وعند أبي داودِ عَنْ جَابِرٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم احْتَجَمَ عَلَى وِرْكِهِ مِنْ وَثْءٍ كَانَ بِهِ.
وفي سنن النسائي عَنْ قَتَادَةَ عَنْ أَنَسٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم احْتَجَمَ وَهُوَ مُحْرِمٌ عَلَى ظَهْرِ الْقَدَمِ مِنْ وَثْءٍ كَانَ بِهِ ( وجع يصيب العضو من غير كسر ).
وفي رواية عند أحمد عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم احْتَجَمَ وَهُوَ مُحْرِمٌ مِنْ وَثْيٍ كَانَ بِوَرِكِهِ أَوْ ظَهْرِهِ.
وكان جابر يحدث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم احتجم على كاهله من أجل الشاة التي أكلها حجمه أبو هند مولى بني بياضة بالقرن .

و روى الطبراني ( عليكم بالحجامة في جوزة القمحدوة فإنها شفاء من اثين و سبعين داء )

و هذه المواضع ثابتة لا تتغير و لا تتبدل و سنلاحظ أنها في المواضع التالية :

الأخدعين و الكاهل

اليافوخ : و سط الرأس

ظاهر القدمين

القمحدوة


القمحدوة : خلف الجمجمة ، عند الأستلاقاء على الظهر ملمس الرأس من الأرض و أنت تنظرين إلى الأعلى هذا موضع القمحدوة

كتبه أبو سراقة


منقول


التوقيع:
قال ابن القيم:
لا يجتمع الإخلاص في القلب ومحبة المدح والثناء والطمع فيما عند الناس
إلاّ كما يجتمع الماء والنّار
رد مع اقتباس
قديم 09-11-2012, 10:17 AM   رقم المشاركة : [2]
رفيقة الدرب
مراقب عام للمنتدى
الصورة الرمزية رفيقة الدرب
 
افتراضي

بارك الله في نقلك
أختي الكريمة
وسدد على الحق خطاك


التوقيع:
رفيقة الدرب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-27-2012, 09:39 AM   رقم المشاركة : [3]
مسلمة
مشرفة قسم "العقيدة أولاً "
 
افتراضي

جزانا الله وإياكم

وشاكرة لكم حسن المرور


التوقيع:
قال ابن القيم:
لا يجتمع الإخلاص في القلب ومحبة المدح والثناء والطمع فيما عند الناس
إلاّ كما يجتمع الماء والنّار
مسلمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2012, 09:46 PM   رقم المشاركة : [4]
صالحة
مشرفة قسم القرآن الكريم
الصورة الرمزية صالحة
 
افتراضي

،

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

سبحان الذي جعل لكل داء دواء
وصلى الله على نبينا محمد الذي علمنا كل خير نستدفع به البلاء
جزاك الله خيرا مسلمة على النقل الطيب
اسأل الله أن ينفع به وأن يجعله في ميزان حسناتك
آمين آمين

،


صالحة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-05-2013, 02:04 PM   رقم المشاركة : [5]
مسلمة
مشرفة قسم "العقيدة أولاً "
 
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله بك أختى صالحة لمرورك


التوقيع:
قال ابن القيم:
لا يجتمع الإخلاص في القلب ومحبة المدح والثناء والطمع فيما عند الناس
إلاّ كما يجتمع الماء والنّار
مسلمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-23-2013, 02:06 PM   رقم المشاركة : [6]
صمت
عضو مميز وفعال
 
افتراضي

اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد
وبارك على محمد وآل محمد كما باركت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد


جزاك الله خير أختي
واسأل الله أن ينفعنا بكل سبب فيه شفاء


التوقيع:
ـ لا إله إلا الله ـ
صمت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-31-2014, 10:25 PM   رقم المشاركة : [7]
البتار الساطع
المدير العام للمنتدى
الصورة الرمزية البتار الساطع
 
افتراضي

بارك الله فيكم أختنا الفاضلة ...مسلمة .. على هذا الموضوع الطيب
وصلى الله علي سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
في ميزان حسناتك بإذن الله .. والدال على الخير كفاعله .

للرفع والتثبيت .. ثبتكم الله على الحق .


التوقيع:



البتار الساطع غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2015, 04:04 AM   رقم المشاركة : [8]
احمد بن عادل
معالج معتمد ومشرف على الأقسام المتخصصة
الصورة الرمزية احمد بن عادل
 
افتراضي


خير ما تدويتم به

والكثير من أطباء المسلمين يحاربها لانه يعتقد أنه لاتفيد أو ما علقتها بالامراض والمرض داخل العضو وهذه حجج فارغه
واخرين ينكروها اعتقاد في قطع الارزاق وإنا لله وإنا إليه راجعون
بــارك الله فيكم


التوقيع: << إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ أَنِّي مُمِدُّكُمْ بِأَلْفٍ مِنَ الْمَلائِكَةِ مُرْدِفِينَ >> الأنفال
احمد بن عادل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نهي النبي صلى الله عليه وسلم عن الحَبْوةِ (شرح للحديث ) منهجي السلف قسم السيرة النبوية 2 03-17-2014 06:02 PM
مدرسة النبى صلى الله عليه وسلم نورا نور الدين القسم العام 2 08-01-2013 01:32 PM
تلخيص معاني من هجرة النبي صلي الله عليه و سلم سلسبيل قسم السيرة النبوية 2 02-06-2013 11:01 AM
زهد النبي صلى الله عليه وسلم سلسبيل قسم السيرة النبوية 2 01-05-2013 10:44 AM
دموع في حياة النبي – صلى الله عليه وسلم سلسبيل قسم السيرة النبوية 6 12-31-2012 10:53 AM


الساعة الآن 09:30 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, by Sherif Youssef

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ... ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى

a.d - i.s.s.w